قصصي



 
التففنا حول أبي و أومأ بـ رأسه إلى الحارس
أنّا جاهزون
انطلقنا في تخافت نحذر حتى الدوس على الحشائش
السكون مخيف حولنا
لا حركة ولا همس ولا حتى ضوء مصباح
لا نسمع سوى صرير الحشرات


  
احتضن هذا المكان

أمي في فترة من فترات الزمان

و يأبى أن يضمني بين جدارنه الآن


أبي المسكين لم تكن له شجرة


و أمي استؤصلت من شجرتها


ورثت ذنبَّ ذنبٍّ لم يقترفه أبي

و أدفع ضريبة قرار أمي



مسكت يد صغيرة يدها

ظنت أنه ولدها Joey

و أتبعتها اليد الأخرى للولد

و شد يدها بـ رفق للأسفل

شعرت معه كاثرين بـ شعور غريب

تغيرت معه ملامح وجهها

Related Posts Plugin for WordPress, Blogger...